العثور على مقبرة جماعبة فى ماليزيا قرب الحدود مع تايلاند

أبوسيف

Abu Saif
طاقم الإدارة
المدير العام
إنضم
24/9/08
المشاركات
6,405
مستوى التفاعل
12
النقاط
38
الإقامة
Bangkok
الموقع الالكتروني
thai-trips.net
Facebook
thaitripsnet
Twitter
thaitrips1
Skype
[email protected]


أعلنت الشرطة الماليزية أمس العثور على 139 مقبرة جماعية و28 مخيم احتجاز خال يشتبه في أنها كانت تضم مئات المهاجرين، في دليل جديد على الواقع المظلم لتهريب البشر بجنوب شرق آسيا. وصرح قائد الشرطة خالد أبو بكر أن السلطات تقوم بنبش الجثث التي لا يزال عددها غير واضح في المقابر الواقعة في منطقة نائية بشمال البلاد على الحدود مع تايلاند.

إلا أن الأمر يتعلق على ما يبدو بشبكة واسعة أكبر بكثير مما عثرت إليه الشرطة التايلاندية في مطلع مايو وأثار قلقا إقليميا حول تهريب البشر. وكانت تايلاند وبعد العثور على المقابر الجماعية قررت التشدد في مكافحة تهريب البشر ما أدى إلى فوضى في شبكات التهريب.

وحتى الآن أعلنت السلطات العثور على خمسة مخيمات سرية في الأدغال بجنوب البلاد و35 جثة. ويأتي العثور على المقابر بعد النفي المتكرر للمسؤولين الماليزيين بعدم وجود مقابر جماعية أو مخيمات احتجاز في البلاد.

وصرح خالد أمام صحفيين في بلدة وانغ كيليان على الحدود مع تايلاند أن "السلطات عثرت على 139 مقبرة مفترضة لكنها ليست متأكدة من عدد الجثث فيها. كما عثرت على 28 مخيم احتجاز".

ويتطلب الأمر ساعات من السير للوصول إلى المنطقة الواقعة في قلب الأدغال. والمخيمات كبيرة بحيث يمكن أن تتسع لمئات الأشخاص.

وسعة أكبرها 300 شخص بينما المواقع الأخرى يمكن أن تضم 20 شخصا في كل منها. وتعهد رئيس الوزراء نجيب رزاق بالعثور على المهربين معبرا عن "قلقه الشديد للعثور على مقابر جماعية في ماليزيا".

وكتب على فيسبوك "سنقبض على المسؤولين". إلا أن المدافعين عن حقوق الإنسان يتهمون كوالالمبور منذ زمن بعدم بذل ما يكفي من الجهود لمكافحة تهريب البشر الذي تقوم به عصابات منظمة بتواطؤ مع السلطات برأيهم. وصرحت ايجيل فرنانديز من جمعية تيناغانيتا للدفاع عن حقوق المهاجرين "أنا متأكدة بأن السلطات عند الحدود على علم بما يجري وبهوية المجرمين.

لا بد من محاسبتها على أعلى مستوى". وأضافت "السؤال هو معرفة هل لديهم إرادة توقيف..

العصابات الإجرامية". وتقول منظمات مكافحة تهريب البشر إن منظمة وانغ كيليان معروفة بأنها نقطة عبور أساسية للشبكات التي تقوم بتمرير المهاجرين من خلالها من بنجلادش وميانمار إلى ماليزيا وغيرها. ورفض قائد الشرطة أي تعليق عند سؤاله كيف يمكن ألا تكون السلطات على علم بهذه المخيمات.

وكانت تايلاند قررت التحرك ضد شبكات تهريب المهاجرين بعدما تم اكتشاف مقابر جماعية في مخيمات عبور المهاجرين ما أرغم المهربين على البحث عن طرق جديدة يسلكونها. وتم رد بعض القوارب في البدء في عمل نددت به المنظمات غير الحكومية.

إلا أن اندونيسيا وماليزيا أعلنتا مؤخرا وتحت ضغوط دولية أنهما ستقومان بعمليات بحث وإنقاذ للمراكب العالقة في البحر.
 
توقيع : أبوسيف

المواضيع المتشابهة

أعلى