تقدم لكم شركة سيف للسياحة الترفيهية والعلاجية خدمات وعروض مميزة متمثلة في علاج  انقطاع النفس المركزي اثناء النوم تحت اشراف نخبة من امهر اطباء تايلند وبالاتفاق مع ارقي مستشفيات تايلند ..... للعلاج يمكنكم التواصل علي مدار الساعة عن طريق الرقم:0066864036343 (واتس اب-لاين-فايبر-ايمو-سوما-تانغو) او عن طريق الايميل:[email protected] شفانا وشفاكم الله

انقطاع النفس النومي المركزي
انقطاع النفس النومي المركزي هو اضطراب يتوقَّف فيه التنفُّس بشكل متكرِّر ويبدأ أثناء النوم.
يحدث انقطاع النفس النومي المركزي لأن دماغكَ لا يرسل إشارات مناسبة إلى العضلات التي تتحكَّم في تنفُّسك. تختلف هذه الحالة عن انقطاع النفس الانسدادي النومي، حيث لا يمكنكَ التنفُّس بشكل طبيعي بسبب انسداد مجرى الهواء العلوي انقطاع النفس النومي المركزي أقل شيوعًا من انقطاع النفس الانسدادي النومي قد يحدث انقطاع النفس النومي المركزي نتيجة لظروف أخرى، مثل فشل القلب والسكتة الدماغية. النوم على شيء مرتفع قد يُسبِّب انقطاع النفس النومي المركزي قد تتضمَّن علاجات انقطاع النفس النومي المركزي علاج الحالات الحالية أو استخدام جهاز للمساعدة في التنفُّس أو استخدام الأكسجين الإضافي.

الأسباب
يحدُث انقطاع النفَس النومي المركزي بسبب فشل المخ في نقل الإشارات لعضلاتكَ المسؤولة عن التنفس.
من الممكن أن يعزو سبب حدوث انقطاع النفَس النومي المركزي إلى عدد من الحالات التي تؤثر على قدرة جذع الدماغ  وهو الذي يربط دماغكَ بالحبل النخاعي ويتحكم في العديد من الوظائف مثل معدل ضربات القلب والتنفس على التحكم في تنفُّسكَ.
ويختلف السبب هنا حسب نوع انقطاع النفس النومي المركزي الذي أُصِبتَ به. ومن ضمن أنواعه ما يلي:
1-حالة شيني ستوكس التنفسية يرتبط هذا النوع من انقطاع النفس النومي المركزي عادةً بفشل القلب الاحتقاني أو السكتة الدماغية.
تتسم حالة شيني  ستوكس التنفسية بزيادة تدريجية يليها انخفاض في جهد التنفس وتدفُّق الهواء أثناء أضعف جهد في التنفس يمكن أن يحدُث نقص كامل في تدفُّق الهواء (انقطاع النفس النومي المركزي).
2-انقطاع النفَس الناجم عن الأدوية المخدرة قد يؤدي تناوُل أدوية معينة مثل الأفيونيات ومن ضمنها المورفين (موس كونتين وكيديان وغيرها) أو الأُوكسيكودون (روكسكايدون أو الأُوكسيكونتين أو غيرها) أو الكودايين  إلى عدم انتظام تنفُّسكَ أو زيادة معدَّله أو نقص معدَّله بشكل منتظم أو قد يؤدي إلى توقُّفه تمامًا بشكل مؤقت.

3-التنفس الدوري في الارتفاع العالي  قد يحدُث نوع من أنواع حالة شيني  ستوكس التنفسية في حالة وجودك في مكان على ارتفاع عالٍ للغاية فالتغير الذي يطرأ على معدل الأكسجين في هذا الارتفاع يُعَد السبب وراء سرعة التنفس (فَرْط التنفس) ونقص التنفس.

4-انقطاع النفَس النومي المركزي الناجم عن التداعيات العلاجية يتعرض بعض الأشخاص المصابين بانقطاع النفَس الانسدادي النومي لانقطاع النفَس النومي المركزي أثناء استخدامهم لجهاز ضغط مجرى التنفس الموجب المستمر (CPAP) لعلاج انقطاع النفس النومي تُعرف هذه الحالة باسم انقطاع النفَس النومي المركزي الناجم عن التداعيات العلاجية، وهي عبارة عن تركيبة من انقطاع النفَس الانسدادي النومي وانقطاع النفَس النومي المركزي.

5-انقطاع النفَس النومي المركزي الناجم عن حالة طبية. من الممكن أن تتسبب العديد من الحالات الطبية ومن ضمنها مرض الكلى المتأخر والسكتة الدماغية، في انقطاع النفَس النومي المركزي الذي له أنوع تختلف حالة شيني ستوكس.

6-انقطاع النفَس النومي المركزي المجهول السبب (الأولي) إن سبب هذا النوع غير الشائع من انقطاع النفَس النومي المركزي غير معروف.

الأعراض
على الرغم من أن الشخير يدل على حدوث انسداد في مجرى الهواء بدرجة ما فقد يُسمع الشخير أيضًا في حالة انقطاع النفس النومي المركزي ومع ذلك قد لا يكون واضحًا في حالة انقطاع النفس المركزي أثناء النوم مقارنة بحالة انقطاع النفس الانسدادي النومي.
تتضمن العلامات والأعراض الشائعة لانقطاع النفس النومي المركزي ما يلي:

  • نوبات ملحوظة من توقف التنفس أو أنماط التنفس غير الطبيعية أثناء النوم 
  • الاستيقاظ المفاجئ المصحوب بضيق النفس 
  • ضيق النفس الذي يزول عند الجلوس 
  • صعوبة في النوم (الأرق) 
  • فرط النعاس أثناء النهار (فرط النوم) 
  • ألم في الصدر ليلًا 
  • صعوبة التركيز 
  • تغييرات الحالة المزاجية 
  • حالات صداع صباحية 
  • الشخير 
  • قلة احتمال ممارسة الرياضة
متى تزور الطبيب
استشر اختصاصيًّا طبيًّا إذا تعرضت أو إذا لاحظ شريكك  ظهور أي علامات أو أعراض على الإصابة بانقطاع النفس النومي المركزي أثناء النوم  وتحديدًا مثل ما يلي:
  • ضيق النفس الذي يوقظك من النوم 
  • فترات توقُّف متقطعة في نَفَسكَ أثناء النوم 
  • صعوبة في استمرار النوم 
  • النعاس أثناء النهار بشكل زائد عن الحد وهو ما قد يجعلك تنام أثناء العمل أو أثناء مشاهدة التليفزيون أو حتى أثناء قيادة السيارة 

استشر طبيبكَ بشأن أي مشكلة تتعلق بالنوم تترككَ في حالة من الإرهاق المزمن والشعور بالنعاس والتهيُّج قد يحدث النعاس أثناء النهار بشكل زائد عن الحد بسبب حدوث اضطرابات مثل عدم توفير وقت لنفسك للحصول على قدر كافي من النوم أثناء الليل (الحرمان المزمن من النوم) والنوبات المفاجئة من الرغبة في النوم (التغفيق) أو انقطاع النفس الانسدادي النومي.


التشخيص
قد يُجري طبيبكَ تقييمًا بناءً على العلامات والأعراض لديكَ أو قد يُحيلكَ إلى اختصاصي أمراض النوم في مركز اضطرابات النوم.
يمكن أن يساعدكَ اختصاصي أمراض النوم على اتخاذ قرار بشأن حاجتكَ لمزيدٍ من التقييم ويتضمّن عادةً هذا النوع من التقييم مراقبة طيلة الليل للتنفُّس ووظائف الجسم الأُخرى خلال دراسة للنوم تُسمَّى تخطيط النوم يُجرى توصيلكَ، خلال دراسةِ تخطيطِ النومِ، بأداةٍ تراقبُ نشاطَ قلبكَ ورئتكَ ودماغكَ وأنماطَ التنفُّسِ وحركاتِ الذراعين والساقين ومستوياتِ الأُكسجينِ في الدمِ أثناء النوم. قد تخضع لدراسةِ النومِ لليلةٍ كاملةٍ أو جُزءٍ من ليلة.
أنتَ تُراقَب خلال النصفِ الأولِ من الليلِ، في دراسةِ النومِ لجزءٍ من الليلة. إذا شُخِّصتَ بانقطاع النفس النومي المركزيِّ، فقد يوقظكَ فريقُ العملِ ويمنحونكَ جهاز ضغط مجرى التنفس الموجب للنصفِ الثاني من الليل يُمكن أن يساعد تخطيطُ النومِ طبيبكَ على تشخيصِ الإصابةِ بانقطاع النفس النومي المركزيّ. كما يمكن أن يساعد طبيبكَ أيضًا على استبعادِ اضطراباتِ النومِ الأخرى، مثل انقطاع النفس الانسدادي النومي، أو الحركات المتكررة أثناء النوم (حركات الأطراف المُتكررة) أو نوبات النوم المفاجئة (التغفيق)، والتي يمكنُ أن تُسبِّب النعاسَ المفرطَ أثناء النهارِ ولكنها تتطلَّب علاجًا مختلفًا.
قد يشاركُ الأطباءُ المُدرَّبونَ على أمراضِ الجهازِ العصبيّ (اختصاصيو أمراضِ الأعصابِ) وأمراضِ القلبِ (أطباء القلب) وغيرهم في تقييمِ حالتك. قد يطلب الأطباءُ أيضًا تصويرَ دماغكَ أو القلبِ للبحثِ عن العواملِ المُساهمة.

العلاج
يمكن أن تشمل طرق العلاج للحد من انقطاع النفَس النومي المركزي ما يلي:
1-التعامل مع المشكلات الطبية المرتبطة بها تنطوي الأسباب المحتملة للإصابة بانقطاع النفَس النومي المركزي اضطرابات أخرى وعلاج تلك الحالات قد يساعدك في علاج هذا المرض على سبيل المثال، يمكن لعلاج فشل القلب أن يساهم في تحسن حالة انقطاع النفَس النومي المركزي لديك.

2-التقليل من الأدوية الأفيونية. إذا كانت الأدوية الأفيونية تسبب لك انقطاع النفَس النومي المركزي فقد يطلب منك طبيبك تقليل جرعاتك من تلك الأدوية بشكل تدريجي.

3-جهاز ضغط مجرى التنفس الموجب المستمر (CPAP) تنطوي تلك الطريقة والتي تستخدم كذلك في علاج انقطاع النفس الانسدادي النومي على استخدام قناع على أنفك أو على أنفك وفمك أثناء النوم. يُعَد جهاز ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر عادة العلاج الأول الذي يوصَف لحالة انقطاع النفس النومي المركزي يكون هذا القناع متصلًا بمضخة صغيرة توفر قدرًا مستمرًّا من الهواء المضغوط لتساعد على فتح مجرى الهواء العلوي لديك. قد يساعد جهاز ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر على منع إغلاق المجرى الهوائي والذي من شأنه أن يتسبب في انقطاع النفس النومي المركزي.
كما هو الحال مع انقطاع النفس الانسدادي النومي، من الضروري أن تستخدم الجهاز كما تقر التوجيهات الخاصة به. إذا كان قناعك غير مريح أو شعرت أن الضغط قوي للغاية فتحدث إلى طبيبك. تتوفر أنواع عديدة من الأقنعة. يمكن للأطباء أيضًا أن يقوموا بضبط ضغط الهواء.


4-جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة (ASV). إن لم يساعد جهاز ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر على علاج حالتك على النحو الفعال، فقد تُعطَى جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة (ASV). كما هو الحال مع جهاز ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر، فإن جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة (ASV) يقوم أيضًا بتوفير الهواء المضغوط.
ولكن على النقيض من جهاز ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر، فإن جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة يقوم بضبط الضغط أثناء التنفس نفَسًا تلو الآخر، وذلك لجعل نمط التنفس سلسًا وغير متعب. قد يقوم الجهاز أيضًا بتوفير التنفس تلقائيًّا في حالة عدم التقاطك لنفس خلال عدد معين من الثواني.
لا ينصح بجهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة للمصابين بفشل القلب المصحوب بأعراض.
5-جهاز ضغط مجرى التنفس الموجب ثنائي المستوى (BPAP). كما هو الحال مع جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة، فإن جهاز ضغط الهواء الإيجابي ثنائي المستوى يقدم الضغط عندما تأخذ الشهيق، بينما يقدم قدرًا مختلفًا من الضغط عندما تطرد الزفير. على النقيض من جهاز تدفق التهوية المؤازرة المتكيفة، فإن قدر الضغط أثناء عملية التنفس يكون ثابتًا بدلًا من أن يكون متغيرًا. قد يقوم جهاز ضغط الهواء الإيجابي ثنائي المستوى أيضًا بتوفير التنفس تلقائيًّا في حالة عدم التقاطك لنفَس خلال عدد معين من الثواني.
بيد أن جهاز ضغط الهواء الإيجابي ثنائي المستوى يمكن أن يزيد من سوء حالة انقطاع النفس النومي المركزي لدى المصابين بفشل القلب. لذا، احرص على التحدث إلى طبيبك بشأن المخاطر المحتملة لاستخدام جهاز ضغط الهواء الإيجابي ثنائي المستوى إذا كان يفكر في استخدام هذا العلاج وكنت أنت مصابًا بفشل القلب.
6-الأكسجين التكميلي. قد يساعد استخدام الأكسجين التكميلي أثناء نومك إن كنت مصابًا بانقطاع النفَس النومي المركزي. هناك العديد من الأجهزة المتاحة لتقديم الأكسجين لرئتيك.

7-الأدوية. استُخدِمت بعض الأدوية، مثل الأسيتازولاميد (داياموكس) أو الثيوفيلين (ثيو 24، ثيوكرون)، لتحفيز التنفس لدى المصابين بانقطاع النفس النومي المركزي.
من الممكن أن تُوصَف مثل تلك الأدوية لتساعدك على التنفس أثناء نومك إن لم تكن قد تمكنت من تحمل جهاز ضغط مجرى التنفس الموجب. كذلك، يمكن استخدام تلك الأدوية للحد من حدوث انقطاع النفس النومي المركزي في المرتفعات العالية.
8-العمليات الجراحية أو غيرها من الإجراءات:
يتضمن العلاج الجديد، للأشخاص المصابين بفَشَل القَلْب العرضي الذين لديهم انقطاع النفس النومي المتوسط إلى الشديد؛ تحفيز العصب الذي يمتد من الدماغ إلى الحِجاب الحاجز (تحفيز العصب الحجابي عبر الوريد). هو محفز عصبي مزروع في الصدر، يعمل كمنظم ليساعدك على التنفس بشكل طبيعي أثناء النوم. حيث يراقب الجهاز تنفسك ويحفز العصب الحجابي للتنفس إذا بقيت لفترة طويلة دون تنفس أثناء النوم.


المضاعفات
يعد انقطاع النفس النومي المركزي حالة طبية خطيرة. تتضمن بعض المضاعفات ما يلي:
1-الإرهاق. الاستيقاظ المتكرر المرتبط بانقطاع النفس أثناء النوم يجعل النوم الطبيعي، المجدد للنشاط مستحيلاً. في بعض الأحيان يعاني الأشخاص المصابون بانقطاع النفس النومي المركزي من الإرهاق الحاد والنعاس أثناء النهار. والشعور بالهياج.
قد تعاني من صعوبة التركيز والاستغراق في النوم أثناء العمل أو مشاهدة التلفاز أو عند القيادة.
2-مشكلات في القلب والأوعية الدموية. بالإضافة إلى ذلك، فإن الانخفاض المفاجئ في مستويات الأكسجين في الدم الذي يحدث أثناء انقطاع النفس النومي المركزي قد يؤثر سلبًا على صحة القلب.
إذا كان هناك أمراض كامنة في القلب، فإن هذه النوبات المتكررة والمتعددة من انخفاض الأكسجين في الدم (نقص التأكسج أو نقص تأكسج الدم) تفاقم خطر حدوث اضطرابات في نُظم القلب غير الطبيعية وتؤدي إلى زيادتها.

عوامل الخطر
تزيد عوامل مُعيَّنة من خطر إصابتكَ بانقطاع النفس النومي المركزي مثل:
الجنس. الرجال أكثر عرضةً للإصابةِ بانقطاع النفس النومي المركزي عن الإناث.

العمر. انقطاع النفس النومي المركزي أكثر شيوعًا في البالغين الأكبر سنًّا، خاصةً أولئك الذين تخطَّت أعمارُهم 65 عامًا ربما بسبب احتمالية إصابتهم بأمراضٍ أُخرى أو لديهم أنماط للنوم تُرجّح الإصابة بانقطاعِ النَّفَس المركزي النومي.

اضطرابات القلب الأشخاص الذين لديهم عدم انتظامٍ في ضرباتِ القلبِ (الرجفان الأذيني) أو الذين لا تضُخُّ عضلاتُ القلبِ لديهم ما يكفي من الدمِ لاحتياجاتِ الجسمِ (فشل القلب الاحتقاني) هم أكثر عرضةً لخطرِ انقطاع النفس النومي المركزي.

السكتةُ الدماغيةُ أو ورمُ الدماغِ أو آفةٌ بنيويةٌ في جذعِ الدماغِ. يُمكن أن تُسبِّب أمراضُ الدماغِ تلك خللًا في قُدرةِ الدماغِ على تنظيمِ التنفُّس.

المُرْتَفَعَات العالية. قد يزيد النوم على ارتفاعٍ أعلى مما اعتدتَ عليه من خطرِ انقطاع النفس النومي. لن يعود انقطاع النفس النومي بسبب الارتفاعات العالية يُمثِّل مشكلةً بعد أسابيع قليلةٍ من العودةِ إلى ارتفاعِ أقل.

استخدام الأفيون قد تزيدُ أدويةُ الأفيونِ من خطرِ الإصابةِ بانقطاع النفس النومي المركزي.

الضغط الهوائي الإيجابي المُستَمِر يُصابُ بعضُ الأشخاصِ الذين لديهم انقطاع النفس الانسدادي النومي بانقطاع النفس النومي المركزي خلال استخدام جهاز ضغط مجرى التنفس الموجب المُستَمِر وتُسمَّى هذه الحالةُ بعلاجٍ عاجِلٍ لانقطاع النفس النومي المركزي. فهي مزيج من انقطاع النفس النومي الانسدادي والمركزي.
يزول العلاج العاجل لانقطاع النفس النومي المركزي لغالبية الأشخاص، بالاستخدامِ المُستَمِرِ لجهاز الضغط الهوائي الإيجابي المُستَمِر  بينما قد يُعالج أشخاصٌ أخرون بنوعٍ مُختَلفٍ من علاج ضغط مجرى التنفس الموجب.



تقدم لكم شركة سيف للسياحة الترفيهية والعلاجية خدمات وعروض مميزة متمثلة في علاج انقطاع النفس المركزي اثناء النوم تحت اشراف نخبة من امهر اطباء تايلند وبالاتفاق مع ارقي مستشفيات تايلند ..... للعلاج يمكنكم التواصل علي مدار الساعة عن طريق الرقم:0066864036343 (واتس اب-لاين-فايبر-ايمو-سوما-تانغو) او عن طريق الايميل:[email protected] شفانا وشفاكم الله
#العلاج_في_تايلند_2019 #علاج _انقطاع_التنفس_المركزي_اثناء_النوم_في_تايلند