تقدم لكم شركة سيف للسياحة الترفيهية والعلاجية خدمات وعروض مميزة متمثلة في علاج التشوه الشرياني الوريدي تحت اشراف نخبة من امهر اطباء تايلند وبالاتفاق مع ارقي مستشفيات تايلند ...... للعلاج يمكنكم التواصل علي مدار الساعة عن طريق الرقم:0066864036343 (واتس اب-لاين-فايبر-ايمو-سوما-تانغو) او عن طريق الايميل:[email protected] شفانا وشفاكم الله.

 التشوه الشرياني الوريدي
إن التشوه الشرياني الوريدي تشابك غير طبيعي من الأوعية الدموية يصل بين شرايين وأوردة؛ مما يعيق تدفق الدم ودوران الأكسجين بصورة طبيعية.
تتولى الشرايين مسؤولية توصيل الدم الغني بالأكسجين من القلب إلى الدماغ. أما الأوردة فتحمل الدم المستنفد منه الأكسجين، وتعيده إلى الرئتين والقلب.
عندما يعرقل تشوه شرياني وريدي هذه العملية المهمة قد لا تحصل الأنسجة المحيطة على أكسجين كافٍ وقد تضعُف الشرايين والأوردة المصابة وتتمزق. وإذا وقع التشوه الشرياني الوريدي في الدماغ وتمزق فقد يتسبب في نزيف دماغي (نزف) أو سكتة أو تلف دماغي.
قد ينشأ التشوه الشرياني الوريدي في أي مكان بالجسم، على أنه يحدث غالبًا في الدماغ أو العمود الفقري.
لا يُعرف سبب لحدوث التشوهات الشريانية الوريدية. ويندر أن تتوارث بين الأسر.
بمجرد أن يتم التشخيص يمكن غالبًا علاج التشوه الشرياني الوريدي الدماغي علاجًا ناجحًا بهدف الوقاية من خطر حدوث مضاعفات، أو تقليله.

الأسباب
تنجم التشوهات الشريانية الوريدية عن طريق نمو روابط مباشرة غير طبيعية بين الشرايين والأوردة إلا أن الخبراء لم يتوصلوا بَعد لسبب حدوثها قد تلعب بعض التغييرات الجينية دورًا لكن معظم الأنواع غير متوارثة عادةً.

الأعراض
تختلف أعراض التَشوّهات الشريانية الوريدية حسب مكانها غالبًا ما تظهر العلامات والأعراض الأولى بعد حدوث النزيف وقد تشمل:

  • النزف
  • الفقدان التدريجي للوظيفة العصبية
  • حالات الصداع
  • الغثيان والقيء
  • النوبات الـمَرَضية
  • فقدان الوعي
تشمل العلامات والأعراض المحتملة الأخرى ما يلي:
  • ضعف العضلات
  • شلل في جزء واحد من الجسم
  • فقدان الثبات الذي يمكن أن يسبب مشاكل في المشي
  • مشاكل في أداء المهام التي تتطلب التخطيط 
  • ضعف في الأطراف السفلية
  • ألم الظهر
  • الدوَّار
  • مشاكل في الرؤية، وتشمل فقدان جزء من مجال رؤيتك أو فقدان السيطرة على حركات العين أو تورم جزء من العصب البصري
  • مشاكل في الكلام أو فهم اللغة 
  • شعور غير عادي يشمل الخدر أو الوخز أو الألم المفاجئ
  • فقدان الذاكرة أو الخَرَف
  • الهلاوس
  • التشوُّش
أحد أنواع التَشوّهات الشريانية الوريدية الذي يسمى وريد عيب جالينوس يمكن أن يسبب الأعراض التي تظهر عند الولادة أو بعدها بفترة قصيرة يقع وريد عيب جالينوس في عمق الدماغ يمكن أن تشمل العلامات ما يلي:

  1. تراكم السوائل في المخ  الذي يؤدي إلى تضخم الرأس
  2. تورم الأوردة في فروة الرأس
  3. النوبات الـمَرَضية
  4. عدم القدرة على النمو
  5. فشل القلب الاحتقاني

متى تزور الطبيب
اطلب الرعاية الطبية إذا كان لديك أي علامات وأعراض التشوه الشرياني الوريدي كالشعور بصداع ودوار ووجود مشكلات في الإبصار وتغيرات في الوظائف الإدراكية أو العصبية تُكتشف الحالات المصابة بالتشوه الشرياني الوريدي في الوقت الحالي وهذا ما يحدث غالبًا عقب إجراء المسح بالأشعة المقطعية أو عقب الحصول على نتيجة تصوير بالرنين المغناطيسي لأسباب لا تَتعلق بالتشوه الشرياني الوريدي بشكل مباشر.


التشخيص
لتشخيص التشوه الشرياني الوريدي الدماغي سيراجع الطبيب أعراضك ويوقع الكشف البدني.
قد يسمع طبيبك أو طبيبتك صوتًا يُسمى لغطًا اللغط هو صوت صفير ينتج عن تدفق سريع في الدم عبر الشرايين والأوردة ينجم عن التشوه الشرياني الوريدي الدماغي يبدو هذا الصوت كصوت ماء يتدفق بسرعة عبر أنبوب ضيق قد يتداخل صوت اللغط مع السمع أو النوم أو قد يسبب ضائقة عاطفية.
عادةً ما تشمل الفحوصات المستخدمة للمساعدة في تشخيص التشوه الشرياني الوريدي الدماغي ما يلي:
1-تصوير الأوعية الدماغية. يُعرف أيضًا باسم تصوير الأوعية الدماغية ويستخدم هذا الاختبار صبغة خاصة تُسمى مادة التباين تُحقن في الشريان تُحقن الصبغة في الأوعية الدموية للدماغ لجعلها مرئية تحت التصوير بالأشعة السينية.

2-التصوير المقطعي المحوسب (CT) يَستخدم الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب مجموعة من الأشعة السينية لإنتاج صورة مقطعية للرأس والدماغ والنخاع الشوكي كما يُمكن أن تساعد في الكشف عن وجود نزيف.

3-التصوير بالرنين المغناطيسي يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي مغناطيسات قوية وموجات الراديو لإنتاج صور مفصلة للأنسجة يمكن للتصوير بالرنين المغناطيسي أن يعرض التغيرات الصغيرة في أنسجة الدماغ.

4-تصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي (MRA) يمكن للتصوير بالرنين المغناطيسي الكشف عن نمط وسرعة ومسافة تدفق الدم خلال التشوهات الوعائية.

5-التخطيط فوق الصوتي (دوبلر) عبر الجمجمة يستخدم هذا النوع من الأشعة فوق الصوتية موجات صوتية عالية التردد لإنشاء صورة من تدفق الدم للمساعدة في تشخيص التشوهات الشريانية الوريدية الدماغية بالإضافة إلى الكشف عن النزيف.


العلاج
يتوقف علاج التشوُّه الشرياني الوريدي (AVM) على مكان وجود التشوُّه والأعراض لديكَ والحالة الصحية العامة أحيانًا يُتابَع التشوُّه الشرياني الوريدي (AVM) باختبارات التصوير بانتظام لرصد أي تغيُّرات أو مشكلات تتطلَّب الأنواع الأخرى للتشوُّه الشرياني الوريدي (AVM) علاجًا يتضمَّن تحديد الحاجة إلى استخدام علاج في التشوُّه الشرياني الوريدي (AVM) وجود عوامل مثل:
  1. إذا حدث نَزْف
  2. إذا كان صغيرًا كفايةً لمعالجته
  3. إذا كان موقع التشوُّه الشرياني الوريدي (AVM) في جزء من الدماغ يُمكن الوصول إليه
الأدوية :
يمكن أن تساعد الأدوية في إدارة الأعراض مثل النوبات والصداع وآلام الظهر.
الجراحة :
العلاج الرئيسي للتشوه الشرياني الوريدي (AVM) هو الجراحة قد ينصح بإجراء الجراحة إذا كنت معرضا بدرجة كبيرة للنزف قد تزيل الجراحة التَشوّه الشرياني الوريدي (AVM) بشكل كامل عادةً ما يستخدم هذا العلاج عندما يكون التَشوّه الشرياني الوريدي صغيرًا وموجودًا في منطقة يمكن للجراحين فيها إزالة التشوُّه الشرياني الوريدي مع وجود خطر ضئيل محتمَل في التسبب في ضرر كبير لأنسجة المخ الانصمام داخل الأوعية الدموية هو أحد أنواع العمليات الجراحية التي يقوم فيها الجراح بإدخال قسطرة عبر الشرايين إلى التَشوّه الشرياني الوريدي. ثم تحقن أحد المواد لخلق خثرة صناعية في وسط التَشوّه الشرياني الوريدي لتقليل تدفق الدم بشكل مؤقت. قد يتم ذلك أيضًا قبل إجراء عملية جراحية أخرى للمساعدة في تقليل خطر حدوث مضاعفات.
أحيانًا تُستخدم الجِراحة الإشعاعية التجسيمية عادة ما تتم هذه العملية على التشوهات الشريانية الوريدية الصغيرة التي لم تنفجر وهي تستخدم أشعة شديدة مركزة لتدمير الأوعية الدموية ووقف تدفق الدم إلى التَشوّه الشرياني الوريدي.
اتخاذ قرار علاج التَشوّه الشرياني الوريدي من عدمه هو قرار ستناقشه أنت وطبيبك سويًّا بحرص مع وزن الفوائد المحتملة في مقابل المخاطر.

عوامل الخطر والمُضاعَفات
نادرًا ما يزيد وجود أنواع التَشوّه الشرياني الوريدي في التاريخ المرضي للعائلة من خطر الإصابة به ولكن أغلب أنواع التَشوّه الشرياني الوريدي ليست وراثية
قد تزيد حالات مرضية وراثية معينة من خطر الإصابة بالتَشوّه الشرياني الوريدي. وتتضمن هذه الحالات اضطراب توسع الشعريات النزفي الوراثي (HHT)، ويُعرف أيضًا بمتلازمة أوسلوويبر ريندو.
إن النَّزْف هو أكثر المضاعفات شيوعًا في مرض التشوُّه الشرياني الوريدي. وفي حالة استمرار عدم ملاحظته فقد يُسَبِّب النزف ضررًا كبيرًا في الأعصاب. يمكن أن يكون النَّزْف قاتلًا.


تقدم لكم شركة سيف للسياحة الترفيهية والعلاجية خدمات وعروض مميزة متمثلة في علاج التشوه الشرياني الوريدي تحت اشراف نخبة من امهر اطباء تايلند وبالاتفاق مع ارقي مستشفيات تايلند ...... للعلاج يمكنكم التواصل علي مدار الساعة عن طريق الرقم:0066864036343 (واتس اب-لاين-فايبر-ايمو-سوما-تانغو) او عن طريق الايميل:[email protected] شفانا وشفاكم الله.