(( فـأذكـرونـي أذكـركـم .. ))

بسم الله الرحمن الرحيم ..

الحمدلله خالق السموات والأرض ، رب كل شيء ومليكه ..
أشهد الا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك ..
اللهم جميع الناس عبادك ، ولا إله لنا إلا أنت ..
ولا يغفر الذنوب إلا أنت ..
فـ أغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أنفسنا ..
وأرزقنا النظر إلى وجهك الكريم في الفردوس الأعلى من الجنة ..
..
..
(لا يزال لسانكَ رطباً بذكر الله)

هذا ما وصى به الرسول صلى الله عليه وسلم لأحد صحابته ..
بعد أن سأله شيئاً يتشبث به بسبب كثرت شرائع الإسلام ..
.
.
يقول سبحانه وتعالى: (الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض ربنا ما خلقت هذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار) ..
لعل الذكر من أيسر العبادات وأعظمها أجرا ..
فـ بإمكانك أن تتقرب إلى الله به بأي حالٍ كنت ، واقفاً أو جالساً أو نائما ..
ولهذا علمنا الرسول عليه الصلاة والسلام ، أن الذكر خير الأعمال وأزكاها ، وأرفعها درجات ..
بل هو خيرٌ من إنفاق الذهب والفضة والجهاد ..
قال رسول الله : { ألا أخبركم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة، ومن أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم، ويضربوا أعناقكم } قالوا: بلى يا رسول الله. قال: { ذكر الله عز وجل } [رواه أحمد].
.
.
شبه حبيبنا وقدوتنا ، من يذكر ربه بالحي ، ومن لا يذكر ربه بالميت ..
فـ الذِكر والإستغفار سبباً في نزول المطر ..
وهو سببٌ برزق الأموال والبنين ..
وهو سببٌ عظيم لدخول الجنة ..
قال سبحانه: (وقلت إستغفروا ربكم إنّه كان غفارا ، يرسل السماء عليكم مدرارا ، ويمددكم بأموالٍ وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا) ..
.
.
قال تعالى: (فاذكروني أذكركم)
وقد يكفي هذا الحديث ، لذكر فضل الأذكار ..
قال رسول الله : { يقول الله تبارك وتعالى: أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا ذكرني، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم، وإن تقرب إلي شبرا تقربت إليه ذراعا، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت منه باعا، وإذا أتاني يمشي أتيته هرولة }.
لا إله إلا الله ..
الذكر أمرٌ يسير ، بإمكاني أن أذكر ربي وأنا أكتب هذا الكلام ..
وبإمكانك أن تذكر الله وأنت تقرأ ، أو تعمل أو تسير بسيارتك ، أو وأنتِ تطبخين أو أنتِ تدرسين ..
قال تعالى: (يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا) ..
وقال تعالى: (والذاكرين الله كثيرا والذاكرات) ..
.
.
قال أحد الصالحين: لكل شيء جلاء، وإن جلاء القلوب ذكر الله عز وجل ..
قال العلماء أن للذكر 100 فائدة ، منها:
* يرضي الرحمن ويقمع الشيطان ..
* يزيل الهم والغم ..
* يورثه القرب من ربه ..
* ذكرك لربكِ في الرخاء ، سببٌ لأن يذكرك في الشدة ..
* إشغال اللسان عن الغيبة والنميمة والفاحش من القول ..
.
.
اسأل الله أن يجعلنا من الذاكرين له في الرخاء ..
وأن يرضى عنا وأن يغفر لنا ، فكلنا مقصرون ..
ويرزقنا النجاح في الدنيا ، والغنيمة في الآخرة ..




مما تصفحت واعجبني
 
توقيعي
راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعال.. وراقب أفعالك لأنها ستصبح عادات
وراقب عاداتك لأنها ستصبح طباع ..وراقب طباعك لأنها ستحدد مصيرك

السيد أبوالعربى

أبومحمد
مسئول بالشركة
مسجل بالموقع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسأل الله أن يجعلنا من الذاكرين له في الرخاء ..
وأن يرضى عنا وأن يغفر لنا ، فكلنا مقصرون ..
ويرزقنا النجاح في الدنيا ، والغنيمة في الآخرة ..


أمين أمين أمين يارب العالمين

مشكورة أختى الكريمة أم عبدالعزيز على النقل الطيب

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
 
توقيعي
السموحه أنا فى أجازه حاليا فى مصر وللإتصال يمنكم التواصل على رقم المكتب : 0066858077776
تحياتى للجميع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاج الله خير وأثابك الله الجنة اختي الفاضلة

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
 
 
توقيعي
راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعال.. وراقب أفعالك لأنها ستصبح عادات
وراقب عاداتك لأنها ستصبح طباع ..وراقب طباعك لأنها ستحدد مصيرك

المواضيع المتشابهة

الشركة العربية الأولي الرائدة في تنظيم الرحلات السياحية والتنسيق الطبي للعلاج في مستشفيات تايلاند | واتس أب : 0066864036343 - إدارة سيف للسياحة و التنسيق الطبي في بانكوك 2021

أعلى