إلى متى ؟

أبوسيف

Abu Saif
طاقم الإدارة
المدير العام
نعــــــيش في زمـــــن تغـير فيه كُــــل شيء
أصبحـــت وسائـل الاعــــــلامـ ووسـائل التواصل الاجتماعي
طـاغيه على عقــول البشـر .. مــــن منـا لمـ يُشــاهد أشيــاء تُنـشر فضـائح عن الخلائــق
فـــي كل أرجـاء العــــالمـ ....


فكثيــراً مـا نسمــــع .....

شـــــاهد فضيحــــة فتـاة تخـــرُج مع عشيقهـا
شـاهد فضيحـــة شــاب يمُـــت وهـو مع معشـــوقته
شــــاهد كـــــذا وكـذا ~~!!!


للأســـف أصبحنـا في مجتــمع الستـر معـدومـ فيــــه
البعـــض تجـده يقــــول لك انشـــر هذا المقطـــع
أو هــذه الصورة للعظة والعبرة .... ولو كـانت الصورة لأهـلنا أو لنـا
لمـا سمحنـا بنشـرها .....


أيُ عظـــةٍ نشــاهدهـا من فضـائح النـاس
بســــبب خطـأ ربمـا وقـع فيه شخـــــص في يومـاً مـا ...
أي عِبـرةٍ نستخـلصهـا من نبـــش ستـر الآخـرين ..


أصبــحت ثقــــافتنا ... "هـو فَعـَـــل كـذا "
"هـــي فعــــلت كـذا " "هُــــمـ فعـلوا كـذا
"

ولكـــــن من منـا لا يُخطــــــي ... كُلنـا بشـــر
نبــــرر لأنفسنـا أننـا الأفضـــل .... تنـاسينـا بيومـ
أن الدُنيـــــا تدور ..... وكمـا تُديـــن تُدان
..


************************************************** ******************************



************************************************** *****************************

. عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي – عليه الصلاة والسلام- أنه قال:
( من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة،
ومن يسر على معسر يسر الله عليه في الدنيا والآخرة، ومن ستر مسلما ستره الله في الدنيا والآخرة )


أيـــن نحــنُ من هـذا الحديـــث .. أصبحنـا لا نخـاف من أي شيء
تصــــلنا رساله فيهـا فضيحـ؟ـــــة لأحـد ... قمنـا بإرسالهـا
نــــسخ .. لصـــق ... لمـ نُفكِّـــــــر يومـاً .... ما فائدة ذلك ...
وهـــل السُمعــــة رخيصــة لبنـي آدمـ ....
كُـــلنا قد نقتـــــرف ذنبــاً ..... فلنستُـــر عُيــــوب غيرنـا
ليستـر الله عُيــوبنـا ....


كمـ من أســــرة تفــــرقت بسبب هذه الفضـائح التـي تُنشـــــر
ربمـا قد تكـــون بعضهـا خالية من الصِحـــــة .... ونحـنُ سُرعـان ما ننـشُرهـا
من الواجـب علينـا أن ننصـح من أخطـأ .. وعنـدمـا نـرى فـي أخينـا عـــيب أو معصيــة
فلنستــــر ذلك .....


فـربمـا نحـنُ نقــول انه مخطئ وبـه عيـــب ... ولكـن لانعـلمـ ربمـا
تـأتي خــاتمته وهو عـلى توبــــه ... ونحـنُ لا نعـلمـ بحـالنا بعـدهـا
ربمـا هو قد يكــــون أفضـل منـا في حيـــاته وآخـرته

فـلا تهـتك ستر أحــــدهم
ولا تتشـــمت بصـــــنيعهم
فلــيس بيـــنك وبيـن هـــؤلاء إلا رحـــمة الله بــك
فالقلوب بين يــدي الله يقلبــــها كيف يشاء
والأعــمال بالـــخواتيم
لعل تائب لمقطـع نـشرته تـعادل عـند الله أعـمالك
ولعل دعـوة منه على نـشرك لذنبـه تتفقدك كل ما تـــملك


فلا تجعـــل فضـائح النـاس ونشـرك لهـا .. تحُـــول بينـك وبيــن رحمـة الله لك
عِـــش ف الدُنيـا .... كـأنك تمـــوتُ غــــداً .....


(( قبـل أن تـذكُـر عيوب النـاس ..... تـذِّكـر
ستــر الله لعُــــيوبك ))


وقال صلى الله عليه وسلم: ( كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون )

فالإنسان المخطئ قد يتـوب ونحـنُ ذنب هتكنـا لستره قد بقـى
فلنُفــكر ونُفكـــر مرات المرات .... ان الانسان مهمـا بلغت ذنوبه قد يتوب
ويغفـر الله له ..... ونحـنُ سنبقـى على ذنـب فضحنـا له ونشـرنا لذنبـه


فنحـنُ نريد الستـــر عنـدمـا نخطئ ... همـ كـذلك أيضـاً
يُـريدون الستـر عنـدمـا يُخطـئون .... فـلا تفضـح أحـداً
أبـداً ..... لكي تنـال ستـر الله لك


فــــــلنتوقف عن نشـر كُــــل ما يخُــــص البشـر ...... ونتجنـب نشـر أي شيء كـــان


************************************************** ***************************************



************************************************** ***************************************


عـــــافـانا الله وايــــاكمـ ورزقنـــا السـتر في الدُنيـا والآخـرة
 

المواضيع المتشابهة

أعلى