ولاية ميسيسيبي Mississippi الأمريكيه

ولاية ميسيسيبي Mississippi : تقع ولاية ميسيسيبي Mississippi في جنوب الولايات المتحدة ويعود اسمها إلى نهر الميسيسيبي الشهير الذي يمر بحدودها الغربية وأصل...

محمد عبد القادر

المدير التنفيذي
طاقم الإدارة
مسئول بالشركة
ولاية ميسيسيبي Mississippi : تقع ولاية ميسيسيبي Mississippi في جنوب الولايات المتحدة ويعود اسمها إلى نهر الميسيسيبي الشهير الذي يمر بحدودها الغربية وأصل الاسم نفسه يرجع

إلى لغة قبيلة اوجبي التي كانت تسكن كندا، وتعني كلمة "ميسيسيبي" النهر العظيم، واسم شهرة ولاية الميسيسيبي هو ولاية الكرم والضيافة

Hospitality State ، وطبقاً لإحصائيات المعهد العربي الأمريكي بواشنطن، يوجد بين سكان الولاية ما نسبته 0.15 % من العرب الأمريكيين أغلبهم من اللبنانيين

والسوريين، وتوجد نسبة ضئيلة من المصريين، بينما تبلغ نسبة المسلمين بالولاية حوالي 0.02 %.

ومن أهم معالم الولاية ميدان ومقابر فكسبرك Vicksberg Neti العسكرية التي يعود زمنها إلى الحرب الأهلية، وتوجد عدة متاحف من أهمها متحف الفيس

بريسلي Elvis Presley ، ومتحف سميث روبرتسون Smith Robertson.

كما تشتهر الولاية بكونها مركز هام لأنواع جديدة من الموسيقى الشعبية مثل موسيقى الجاز Jazz والموسيقي الحزينة المعروفة باسم موسيقى البلوز Blues ،

وموسيقى الروك اند رول Rock and Roll.

ومن أشهر شخصيات الولاية مغني البوب الأسطورة الفيس بريسلي Elvis Presley ، والروائي وليام فولكنر William Faulkner الحائز على جائزة نوبل، والمذيعة

التليفزيونية أوبرا وينفري Oprah Winfrey.

جغرافية الولاية

يحد الولاية شمالاً ولاية تينيسي Tennessee ،وشرقاً ولاية الاباما Alabama ، وجنوبا ولاية لويزيانا Louisiana وخليج المكسيك ، وغرباً ولايتي لويزيانا Louisiana

واركانسس Arkansas وذلك عبر نهر المسيسبي.

تتكون الولاية من 82 مقاطعة وتبلغ المساحة الكلية للولاية 125.443 كم مربع، وبذلك تحتل المرتبة الثانية والثلاثون بين الولايات المتحدة من حيث المساحة.

يوجد العديد من الأنهار في الولاية بخلاف نهر الميسيسيبي الذي يصل طوله إلى 6.270 كم، وهو ثاني أطول نهر في العالم، وهناك روافد كثيرة له في

الولاية،ومن هذه الأنهار نهر بيج بلاك Big Black River ، ونهر بيرل (اللؤلؤ) Pearl River ، ونهر يازو Yazoo River ، كما توجد بعض البحيرات الجميلة في ولاية

ميسيسيبي مثل بحيرة روس بارنيت Ross Barnett ، وبحيرة اركباتل Arakabatal ، وبحيرة سادريس Sadris ، وبحيرة جيرنيد Grenada Lake. وتعتبر جبال وود

آل Woodall أعلى أرض مرتفعة عن سطح البحر وذلك بمقدار 800 قدم فقط، حيث إن أراضي الولاية عبارة عن تلال منخفضة وبعضها يشكل جزءاً من السهل

الخليجي الساحلي الشرقي ، أما الجزء الآخر فهو يتبع وادي نهر المسيسبي الخصب.

عاصمة الولاية هي مدينة جاكسون Jackson، وهي من أكبر مدن الولاية، ويبلغ عدد سكانها 184.256 نسمة، ومن المدن الأخرى الكبيرة مدينة بيلوكسي Biloxi

، ومدينة كلينتون Clinton، ومدينة كولمبوس Columbus.

مناخ ولاية ميسيسيبي

مناخ ولاية ميسيسيبي هو مناخ شبه استوائي ذو صيف طويل شديد الحرارة والرطوبة، وشتاء قصير معتدل، وتتعرض الولاية إلى بعض الأعاصير القوية وخصوصا

الحلزونية منها المعروف باسم التورنيدو Tornado وذلك في الفترة من شهر فبراير إلى شهر مايو.

تاريخ ولاية ميسيسيبي

سكنت قبائل الشيكسو Chickasaw ، والشوكتو Choctaw أراضي ولاية الميسيسيبي منذ حوالي ألف سنة. ومن القبائل الأخرى التي سكنت هناك قبائل

الناتشيه Natchez ، واليازو Yazoo، والبلوكسي Biloxi ، ويعتبر المستكشف الأسباني هيرناندو دو سوتو Hernando de Soto أول من وطئ أراضي

المسيسبي عام 1540، وتم إنشاء أول مستعمرة في منطقة أوشن سبرنج Ocean Spring على يد الجندي والبحار الفرنسي بيير لو موان Pierre Le Myne

d'lberville وذلك عام 1699، وفي عام 1716 تم إنشاء مدينة ناتشية Natchez ، على ضفاف نهر المسيسبي، وأصبحت المدينة الرئيسية ومركزاً تجارياً هاما.

وظلت أراضي الولاية خاضعة للقوانين العرفية لكل من المستعمرين البريطانيين والأسبان والفرنسيين، حتى انتقلت ملكيتها إلى الانجليز بموجب معاهدة باريس

التي تم التوقيع عليها في 3 سبتمبر عام 1783، وصدق عليها الكونغرس الأمريكي في 14 يناير عام 1784، أما معاهدة الميسيسيبي نفسها فقد تم الاتفاق

عليها في 7 أبريل عام 1789 ، حيث تنازلت كل من ولايتي جورجيا Georgia ، وجنوب كارولينا South Carolina عن جزء من أراضيها، وتم شراء هذه الأراضي

من السكان الأصليين في الفترة من 1880 إلى 1830.

وانضمت الولاية للإتحاد في 10 ديسمبر عام 1817, وبذلك تكون الولاية رقم 20 في الإتحاد الأمريكي. وكانت ولاية ميسيسيبي رائدة صناعة القطن في الولايات

المتحدة في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وخاصة في المزارع الموجودة في منطقتي الدلتا والحزام الأسود، وفي هذه الفترة كانت الولاية تتمتع بثراء

واسع، وتطلب ذلك وجود الكثير من العمالة الزراعية من العبيد الأفارقة للبقاء على تلك الصناعة مما أثار جدلا على المستوى السياسي ودفع ذلك الولاية إلى

الانفصال عن الاتحاد في 9 يناير عام 1861 لتصبح واحدة من الولايات الفيدرالية. وعند هزيمة تلك الولايات الجنوبية الكونفيدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية، تم

إعادة ولاية ميسيسيبي للاتحاد مرة أخرى في 23 فبراير عام 1870.

ونظراً لوجود الولاية في جنوب الولايات المتحدة فقد طبق عليها ما يعرف بقوانين جيم كرو Jim Crow Laws ، في الفترة من 1876 إلى 1964، وهي القوانين

التي كانت تقيد حرية حركة المواطنين الأمريكيين السود وتمنعهم من استخدام المرافق العامة والمواصلات، وأصبحت الولاية مركز حركة الدفاع عن الحريات

المدنية للمواطنين الأمريكيين السود حتى صدور قانون الحريات المدنية Civil Rights Act عام 1964 الذي ألغي جميع الممارسات التعسفية والعنصرية تجاه

الأمريكيين السود.

سكان ولاية ميسيسيبي

حسب إحصائيات عام 2004 ، يبلغ عدد سكان ولاية مسيبسيي 184.256 نسمة وبذلك تحتل المرتبة 31 والثلاثين بالنسبة لتعداد السكان، أما الكثافة

السكانية فهي 23.42 شخص في الكيلومتر المربع وبذلك تحتل المركز 32 من حيث الكثافة السكانية، أما التقسيم العرقي للسكان فهو 60 % من أصول

أوروبية، 36.8 أمريكيون أفارقة، و0.8% آسيويون، و 1.5 % لاتينيون، و0.4 سكان أصليون أو هنود حمر. وتبلغ نسبة الفقر في الولاية حوالي 17.2%، ومن

يمتلكون منازلهم 74 % من عائلات الولاية.

اقتصاد ولاية ميسيسيبي

يعتبر اقتصاد الولاية ضعيفا جدا مقارنة بالولايات الأخرى، حيث بلغ إجمالي الناتج القومي للولاية عام 2004 حوالي 72 بليون دولار فقط، وبلغ متوسط دخل الفرد

سنوياً ما يقرب من 23.466 دولار ، وبذلك يكون ترتيب الولاية هو الواحد والخمسون من حيث متوسط الدخل الفردي بين الولايات الأمريكية الخمسين، إضافة إلى

واشنطن العاصمة. وبلغت نسبة البطالة عام 2004 حوالي 6.2 %.

يمثل قطاع الصناعة نسبة 10.8 % من إجمالي الناتج القومي، والقطاع الحكومي 21.5%، وقطاع الصحة والتعليم 7.4 %، ومن أهم المحاصيل التي تنتجها

الولاية القطن والأرز وفول الصويا، كما توجد العديد من مزارع تربية العجول والخنازير، التي بلغ عددها حوالي 315.000 خنزير عام 2004 ، كما توجد مزارع دجاج

بها 11 مليون دجاجة. أما الصناعات الأخرى فتأتي صناعة الأخشاب والأثاث في الصدارة ويليها صناعة وسائل النقل والمواصلات.

وتعد ولاية مسيسبي من أفقر الولايات الأمريكية منذ الحرب الأهلية، رغم أنها كانت تحتل المرتبة الخامسة من حيث الثراء قبيل الحرب الأهلية، وفي فترة

التسعينيات من القرن الماضي ازدهر اقتصاد الولاية نسبيا نظراً لرواج نوادي القمار وخاصة في مدينتي جلف بورت Gulfport ، وبيلوكسي Biloxi ، وكانت تحتل

المرتبة الثانية بعد ولاية نيفادا Nevada في مجال القمار وذلك قبل حدوث إعصار كاترينا الذي سبب خسائر قيمتها 500 مليون دولار يوميا خلال فترة الإعصار.

مسيسبي والانتخابات الرئاسية

يبلغ نصيب الولاية 6 أصوات من إجمالي أصوات المجمع الانتخاب ( 538 صوت)، وصوتت الولاية في انتخابات 2004 لصالح جورج بوش بنسبة 60 % أو 671.084 ،

في مقابل 40 % أو 445.608 لصالح منافسه جون كيري. أما في انتخابات 2000 ، فقد صوتت بنسبة %57.6 لصالح بوش في مقابل 40.7% لصالح منافسه جور.
يحكم ولاية مسيبيسي السيد هالي باربر Haley Barbour وهو جمهوري وتنتهي فترة حكمه في يناير عام 2008.

تمثيل الولاية في الكونغرس الأمريكي

" أعضاء مجلس الشيوخ":

السيد ترنت لوت Trent Lott من الحزب الجمهوري.

السيد ثاد كوشان Thad Cochran من الحزب الجمهوري.

"أعضاء مجلس النواب":

من الحزب بالجمهوري: روجر ويكر Roger Wicker ، والسيد تشيب بيكرنج Chip Pickering .

من الحزب الديمقراطي: جين تيلر Gane Taylor ، و بيني تومسون Bennie Thomson.

التعليم في ولاية ميسيسبي

لم تكن هناك معاهد كثيرة في الولاية ولا حتى أي مؤسسات تعليمية للسود حتى انتهاء الحرب الأهلية، وتم إنشاء أول مدرسة للسود عام 1862، وشهدت

فترة الستينيات 1960 فصلاً بين الطلاب البيض والطلاب السود، أما الآن فهناك أكثر من 30 معهد وجامعة في الولاية من أشهرهم:

• جامعة ميسيسيبي University of Mississippi والتي تأسست عام 1848 كأحد الجامعات الحكومية المرموقة ويبلغ عدد طلابها الآن 16.500 طالب وطالبة

ومن أشهر خريجيها السيد هالي باربر، حاكم الولاية الذي ازداد تألقه بعد حدوث إعصار كاترينا.

• جامعة ولاية مسيسبي Mississippi State University التي تأسست عام 1878 وهي جامعة حكومية تحتضن أكثر من 12.500 طالب.

• جامعة الكرون Alcorn State University التي أنشئت عام 1871 ويبلغ عدد طلابها 3000.

• جامعة جاكسون Jackson State Unversity التي أنشئت خصيصاً للأمريكيين الأفارقة عام 1877 وهي تشتهر بأقسام تدريس علوم الكومبيوتر وإدارة الأعمال

وبها 45 كلية وعدد طلابها حوالي 6.800 طالب وهي جامعة حكومية يرأسها السيد البروفسير رونالد ماسون Ronald Mason وشعارها "ابحث عن الحقيقة

وسوف تحررك الحقيقة من الأغلال Know the truth and the truth shall make you free".
 
توقيعي

المواضيع المتشابهة

الشركة العربية الأولي الرائدة في تنظيم الرحلات السياحية والتنسيق الطبي للعلاج في مستشفيات تايلاند | واتس أب : 0066864036343 - إدارة سيف للسياحة و التنسيق الطبي في بانكوك 2021

أعلى